جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن

 

حظي تعليم المرأة في المملكة العربية السعودية بقدر وافر من الرعاية والإهتمام أتاح لها أن تسير بخطى واثقة نحو تحقيق طموحاتها وإظهار تميزها في مجالات مختلفة، مما جعلها تبرز بشكل لافت ليس على المستوى المحلي فقط بل وحتى على المستوى العالمي حيث نجد نماذج للمرأة السعودية المثقفة والباحثة المتخصصة ممن يشار لهن بالبنان وتذكر أسماؤهن في المحافل الدولية وميادين العلم مثبتاً ذلك نجاحهن وجدارتهن التي لا تقل عن نظيراتهن في دول أخرى متقدمة

 

وتعد جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن إحدى ثمار الرعاية والإهتمام بالتعليم العالي للمرأة. وقد بدأ الإهتمام مبكراً حيث أنشأت الرئاسة العامة لتعليم البنات في عام 1390 هـ الموافق 1970 م. أول كلية تربوية للبنات، ثم توالى افتتاح الكليات تباعاً إلى أن بلغ عددها 102 كلية، ما بين جامعية ومتوسطة وكليات مجتمع موزعة في 72 مدينة سعودية وتضم 000  ,  600 طالبة. وفي مدينة الرياض وحدها كانت هناك ست كليات هي كلية التربية للأقسام الأدبية – كلية التربية الأقسام العلمية – كلية التربية إعداد المعلمات – كلية الخدمة الإجتماعية – كلية التربية الإقتصاد المنزلي – كلية الآداب.

 

وفي عام 1427 هـ صدر الأمر الملكي بإنشاء أول جامعة للبنات بالرياض تحت إشراف وزارة التعليم العالي تضم الكليات الست الكائنة بمدينة الرياض بعد إعادة هيكلتها بالإضافة إلى إنشاء عدة كليات جديدة تخدم مسيرة التنمية في المملكة، وقد تم تفعيل الجامعة في عام 1428 هـ بتعيين أول مديرة لها وهي سمو الدكتورة الجوهرة بنت فهد آل سعود..  وفي يوم الأربعاء  29  /  10  /  1429 هـ تشرفت الجامعة بقيام خادم الحرمين الشريفين بوضع حجر الأساس للمدينة الجامعية، وحينها ارتأى حفظه الله أن يتم تغيير مسماها إلى جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن نسبة إلى شقيقة مؤسس المملكة العربية السعودية الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن يرحمه الله.​

 

 

الرؤية والرسالة

  • تسعى جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن إلى تحقيق التميز والريادة محليًا وإقليميًا وعالميًا في مجال التعليم الجامعيّ والبحث العلميّ وخدمة المجتمع وتنمية البيئة وبناء مجتمع المعرفة في إطار من القيم الإسلامية والثقافية والإجتماعية للمجتمع وبما يسهم في تحقيق التنمية المستدامة 
  • تأصيل دور الجامعة في اكتساب المعرفة ونقلها وتطويعها ونشرها وإدارتها بما يتفق مع قيم وثقافة المجتمع 
  • ترسيخ الجامعة لأسس البحث العلميّ 
  • تنمية شخصية الطالبة وتزويدها بالمهارات التي تجعلها قادرة على الابتكار والقيادة والتعلم الذاتي والعمل الجماعي والمنافسة محليًا وإقليميًا وعالميًا 
  • التأثير الإيجابي لمسيرة المجتمع وترسيخ ثوابته وخصوصياته الحضارية المتميزة بما يدعم التماسك الإجتماعي ويوثق مبدأ المواطنة 
  • تفعيل دور الوحدات ذات الطابع الخاص لتقديم الخدمات البحثية والإستشارية لمؤسسات المجتمع المختلفة 

 

أهداف الجامعة

ترسيخ عقيدة الولاء لله عزّ وجلّ ثم للوطن 

  1. بناء جيل وسطيّ ينتمي للوطن ويتمسك بالهوية ومنظومة القيم 
  2. العمل على بناء شخصية الفتاة بناءً متكاملًا لتقوم بمهمتها في الحياة زوجةً، وأمًا، وعالمةً، وعاملةً وذلك بتزويدها بالعلم وبالمهارات المطلوبة 
  3. إعداد المتخصصات في مجالات العلم والمعرفة المختلفة المزودات بالمهارات المختلفة لمواكبة متطلبات التقدم والتطور التقنيّ مما يمكنهنّ من الإسهام في بناء اقتصاد المعرفة 
  4. القيام بدور إيجابيّ في ميدان البحث العلميّ الذي يسهم في التقدم ويساهم في بناء اقتصاد المعرفة على المستوى المحليّ والعالميّ عن طريق إجراء البحوث وتشجيعها، وإنشاء مراكز لها 
  5. مراعاة اقتصاديات التعليم وتجنب التكرار والنقص والإهدار والفاقد، عن طريق التوجيه الطلابيّ والمهـنيّ، وتحليل ما تتضمنه خطط التنمية لتحديد متطلباتها للوفاء بها 
  6. ترسيخ ثقافة المشاركة المجتمعيّة والتنمية البيئيّة المستدامة لدى جميع القطاعات وكافة فئات المجتمع 
  7. الإسهام في تطوير آليات تفعيل الشراكة المجتمعية ونشر ثقافة المشاركة في خدمة المجتمع وتنمية البيئة 

 

 

توجهات الجامعة 

  • الارتـقاء بالعملية التعليمية من خلال تطوير عمليات (التعليم والتعلّم والتقويم)  
  • تطوير الهيكل الأكاديمي والإداري للجامعة  
  • الإهتمام بمجال البحث العلمي والدراسات العليا  
  • تطوير الكفاءة المهنية لمنسوبات الجامعة من الهيئتين التعليمية والإدارية  
  • تحقيق المواءمة بين مخرجات الجامعة ومتطلبات التنمية  
  • العمل على تحقيق تكامل الموارد وتبادل الخبرات  
  • العمل على تحسين النوعية وضبط الجودة.
 


الغايات

  1. أن تصبح جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن إحدى الجامعات العلمية المتميزة في مجال التعليم الجامعي وتهيئة الكوادر البشرية من خلال التزامها بتطبيق معايير الجودة الشاملة والتطوير المستمر مع التركيز على المساقات والمقررات والمهارات النوعية المطلوبة للخريجات ووضع تصورات للرؤى المستقبلية في ضوء المعطيات المحلية والعالمية، بما يضمن لخريجاتها القدرة على الأداء المتميز في سوق العمل 
  2. أن يرتكز مناخ جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن على مبادئ وأسس الجودة النوعية والتفرد في الأداء منطلقًا من المبادئ والقيم الثقافية والأخلاقية المنبثقة من تعاليم الشريعة الإسلامية السمحاء 
  3. أن تكون جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن مركزًا بحثيًا متميزًا يتم فيه التعاون مع المؤسسات التعليمية وقطاعات الإنتاج والخدمات على المستوى المحليّ والإقليمي والعالميّ 
  4. أن تسهم جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن بفعالية في عملية التنمية المستدامة وخدمة المجتمع والبيئة عن طريق الاستغلال الأمثل لما يتوافر لديها من مراكز بحثية وعمادات مختلفة، بحيث تصبح الجامعة واحدة من أهمّ بيوت الخبرة والمشورة التي يتم الرجوع إليها في النواحي التعليميّة والبحثيّة والتطبيقيّة عندما تحتاج إليها المؤسسات الأخرى داخل المجتمع وخارجه.​

 

 لمزيد من المعلومات زيارة جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن