الملحق الثقافي بلندن يحث الطلبة السعوديين على اختيار التخصصات العلمية التي يحتاجها الوطن وسوق العمل

التاريخ: 
28-06-2019

 

أكٌد سعادة الملحق الثقافي الدكتور عبدالعزيز بن علي المقوشي أهمية اختيار مسار التخصص العلمي الذي يحتاجه الوطن وسوق العمل والمتوافقة مع رؤية المملكة 2030 لتكون مساهمتهم في تقدم ونهضة الوطن على المستوى العالمي.

جاء ذلك في اللقاء الذي عقده الملحق الثقافي بالطلبة والطالبات السعوديين في مدينة كامبريدج بالمملكة المتحدة.

وفي بداية اللقاء رحب رئيس النادي السعودي للطلبة بمدينة كامبريدج صادق أمير المعيبد نيابة عن جميع الطلبة والطالبات الدارسين في كامبريدج ومعاهدها بزيارة الملحق الثقافي لتفقد أحوال الطلبة والطالبات المبتعثين والدارسين والاستماع لهم وتلقي ملاحظاتهم وحل ما يعترضهم من بعض الصعوبات.

عقب ذلك تم عرض أنشطة النادي السعودي من أنشطة طلابية وعلمية وثقافية واجتماعية واحتفالات الأعياد واليوم الوطني والمعارض السعودية المختلفة التي تمت في أروقة مدينة. كامبريدج العريقة.

وتحدث الملحق الثقافي في بريطانيا عن أهمية دور الطلبة في المجتمع البربطاني والمجتمع الأكاديمي في نقل الصورة المشرفة لأبناء المملكة العربية السعودية في بلاد الاغتراب وأهمية بذل أقصى جهدهم في تحصيل العلم واغتراف المعرفة للعودة إلى الوطن بأخر العلوم والخبرات ليساهموا  مع إخوانهم وأخواتهم بنهضة وطنهم الغالي وتحقيق أمال وتطلعات قيادة المملكة الرشيدة في تحقيق رؤية المملكة 2030، وليساهموا في تقدم العالم بأجمعه لخدمة الانسانية وليضعوا لبنات التقدم والازدهار.

وأوضح أن ثروة المملكة ليست فقط بما حباها الله تعالى من ثروات طبيعية فحسب، بل بأهلها وأبناءها وطاقتها البشرية وتلاحم أبناءها، وأن صناعة الإنسان فكراً وعلماً وثقافةً هو الاستثمار في تعليم أبناء وبنات المملكة وتعلمهم في الجامعات المتميزة ودراستهم التخصصات العلمية والتقنية الدقيقة.

عقب ذلك بدأ اللقاء المفتوح لسعادة الملحق الثقافي الدكتور عبدالعزيز المقوشي مع الطلبة والطالبات والحوار حول ما يشغلهم من تحديات في الدراسة والقبول والاجراءات النظامية المتبعة حول التأمين الصحي والمكافأت الطلابية وحضور المؤتمرات العلمية.


كما تطرق الحوار  حول معالجة بعض الاشكالات التي قد تعترض بعض الطلبة مع الجامعات، وآلية إنضمام الطلبة الدارسين على حسابهم، حيث أفاد بأن هناك تخصصات وجامعات محددة، وهي موجودة على موقع وزارة التعليم، وحثهم على دراسة التخصصات التي يحتاجها الوطن وسوق العمل.

وحول أنشطة الملحقية ومشاركة الطلبة في فعالياتها، أوضح الملحق بمساهمة جميع الطلبة والطالبات وتحفزهم على الأنشطة المنضبطة والهادفة ومنها العمل التطوعي الذي ستنظمه الملحقية يوم السبت بمقر أكاديمية الملك فهد بلندن، ومرحبا بمشاركة الجميع.

ولفت د.المقوشي تثمين الملحقية انجازات الطلبة وتميزهم العلمي وتفوقهم وتحقيقهم أعلى الدرجات، وإرسال خطابات الشكر في نهاية العام الدراسي وفق الأنظمة المطبقة في جميع الملحقات السعودية بالخارج.

وأهاب بالطلبة والطالبات الاستفادة من جميع الخدمات المتنوعة المقدمة من الوزارة والملحقية، مؤكداً حسن الظن بالطلبة في استخدام تلك الخدمات بدون ارهاق الملحقية بأمور بسيطة وواضحة ويمكن انجازها بيسر عبر بوابة "سفير" بدون الحاجة للاتصال بالملحقية مما يعطل جودة وقيمة وسرعة انجاز الأعمال والمهام و  الخدمات التي تقدمها الملحقية لخدمة جميع الطلبة والطالبات بأسرع ما يمكن.