الملحق الثقافي يلتقي بالطلبة بمدينة إكستر ويدعو إلى نشر الأبحاث والأوراق العلمية

التاريخ: 
22-03-2019

دعا الملحق الثقافي الدكتور عبدالعزيز بن علي المقوشي الطلبة والطالبات السعوديين إلى نشر الأوراق العلمية والأبحاث المعتمدة في المجلات العلمية المُحكمة بالتنسيق مع الملحقية لتعكس جهد ونجاح الطلبة والطالبات السعوديين وتميزهم في المجالات العلمية والأكاديمية وإبرازاً لدور المملكة العربية السعودية في دعم التقدم العلمي ونفع الانسانية والمجتمعات في العالم.

ولفت إلى أن الطالبة والطالب السعودي أصبح مشاركاً عالمياً في صناعة المعرفة ورقما معتبراً في الانجازات العلمية والبحثية.

جاء ذلك في اللقاء الذي عقده الملحق الثقافي مع الطلبة والطالبات السعوديين الدارسين في مدينة إكستر البريطانية يوم الخميس 21/03/2019.

حيث أكّد الملحق الثقافي في كلمته أمام الحضور على قوة الطلبة في تركهم أثراً طيباً في مجتمع بلد الدراسة ومقر الابتعاث، وقوتهم عند عودتهم للمشاركة ببناء الوطن العزيز وفق ما ترسمه القيادة الرشيدة لحكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز - يحفظه الله- وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي محمد بن سلمان بن عبدالعزيز - يحفظه الله- لتقدم ورفاه الوطن وازدهاره بسواعد أبناءه.

وأوضح الدكتور المقوشي أن الملحقية الثقافية وُجدت لخدمة المبتعثين والدارسين من أبناء الوطن في المملكة المتحدة وتلمس احتياجاتهم ودعمهم لتحقيق الأهداف المنشودة للإبتعاث للحصول على أعلى الدرجات العلمية والمعرفة ونقلها إلى الوطن الغالي وأبناءه ومؤسساته.

وأثنى رئيس النادي السعودي في إكستر شايع الشهراني في كلمته على زيارة الملحق الثقافي الدكتور عبدالعزيز بن علي المقوشي وأهميتها للالتقاء بالطلبة والطالبات وتلمس الصعوبات والتحديات التي تواجههم في مسيرتهم العلمية.

عقب ذلك، عُرض فيلماً مرئياً استعرض أعمال النادي السعودي في إكستر وأهدافه والخدمات التطوعية التي يقوم بها لخدمة الطلبة والطالبات والمهتمين وذلك من خلال برامج متنوعة تساهم في نجاحهم، وفق ما تقره الملحقية الثقافية.

وقدّم العرض تعريفاً بلجان النادي الثقافية والاجتماعية والإعلامية والرياضية والتي تهدف لخدمةالمبتعثين والمبتعثات والدارسين ومرافقيهم في مدينة إكستر وضواحيها.

وفي نهاية اللقاء، عقد الملحق الثقافي ومسؤولي الملحقية جلسة حوار مباشرة مع الطلبة والطالبات للإجابة على استفساراتهم والاستماع إلى اقتراحاتهم ومرئياتهم، ومعالجة المواضيع والمشاكل التي قد تعترضهم في مسيرتهم الدراسية.

عقب ذلك قام الملحق الثقافي بتدشين الموقع الإلكترني للنادي السعودي في إكستر على شبكة الانترنت، ليكون حلقة وصل تربط الطلبة الدارسين والمهتمين في الدراسة بمدينة إكستر، ويحتوي على الأنشطة والفعاليات التي يقيمها النادي ومعلومات عن جامعة أكستر والكليات والمعاهد المعتمدة بالمنطقة.

وفي ختام الحفل، قدّم النادي درعاً تذكارياً للملحق الثقافي بمناسبة الزيارة، ومعربين عن سعادتهم باللقاء، وحرص الملحق الثقافي والمسؤولين بالملحقية على دعم الطلبة في مسيرتهم العلمية في بريطانيا.